فيرست إيجل توسع عروض استراتيجيتها المعنية بالاستثمارات الأمريكية الرأسمالية الصغيرة للمستثمرين غير الأمريكيين

الخميس 22 سبتمبر 2022
مال واقتصاد

(بزنيس واير): أعلنت اليوم شركة فيرست إيجل إنفستمنتس المحدودة (المشار إليها في ما يلي بـفيرست إيجل) أنها قامت بتوسيع عروض حافظتها للمستثمرين غير الأمريكيين من خلال إطلاق إستراتيجيتها لاستثمارات رأسمالية صغيرة في الولايات المتحدة ضمن المنصة الإيرلندية لأموال تعهدات الاستثمار الجماعي في الأوراق المالية القابلة للتحويل (يو سي آي تي إس) التابعة لـفيرست إيجل. يتبع الصندوق الفرعي الذي أنشأته شركة فيرست إيجل في فبراير 2022، استراتيجية متمحورة حول القيمة والفرص للاستثمارات الرأسمالية الصغيرة. ويستثمر الصندوق في الشركات التي يعتقد الفريق المعني بإدارة حافظاتها أنها جذابة من حيث القيمة ولديها القدرة على الاستفادة من الحوافز التي تشمل الإدارة الجديدة، ودورة الأعمال المؤاتية، وابتكار المنتجات و/أو تحسين الهامش وانتعاش معدلات نمو الأرباح. تخضع هذه الاستراتيجية لإدارة فريق الاستثمارات الرأسمالية الصغيرة التابع لشركة فيرست إيجل، والذي تم تشكيله في أبريل 2021 بالتزامن مع تعيين مدير الحافظة بيل هينش، ومديري الحافظة المشاركين سوزان فرانكس وروب كوسوفسكي، وكبير محللي الأبحاث آدم ميلنيك. وكان المدراء الأربعة يعملون سابقاً لدى رويس إنفستمنت بارتنرز، حيث تولوا إدارة حافظات صندوق استثماري أمريكي مشترك، وصندوق أموال تعهدات الاستثمار الجماعي في الأوراق المالية القابلة للتحويل (يو سي آي تي إس) وصندوق استثمار جماعي. كما تم إدراج هينش في قائمة مدراء الحافظات منذ العام 2004. بعد ذلك، أضاف فريق الاستثمارات الرأسمالية الصغيرة المحلل والمتداول مارك سلامون والمحلل كونور شيهي إلى القائمة في أكتوبر 2021 ويوليو 2022 على التوالي. وفي هذا السياق، قال ماتيو لووانج، الرئيس العالمي لشؤون إدارة الثروات المؤسسية والدولية في شركة فيرست إيجل: نعتقد أن المدراء النشطين الماهرين يمكنهم استغلال أوجه القصور الكبيرة في سوق الاستثمارات الرأسمالية الصغيرة الأمريكية لتقديم حلول استثمارية مميزة. وأضاف: ركّز بيل وفريقه على سوق الاستثمارات الأمريكية الرأسمالية الصغيرة لأعوام عدة، ويعرب الفريق المعني بإدارة الحسابات في لندن وميونخ عن سعادته بتزويد للعملاء الحاليين والمحتملين بإمكانية الوصول إلى هذه الاستراتيجية الموجهة نحو القيمة والتي تم اختبارها مع مرور الزمن من خلال بنية أموال تعهدات الاستثمار الجماعي في الأوراق المالية القابلة للتحويل (’يو سي آي تي إس‘). تتبع استراتيجية الاستثمارات الأمريكية الرأسمالية الصغيرة المعتمدة من شركة فيرست إيجل نهجاً نفعياً ولكن منظماً لإنشاء حافظة من الصفر، وهي تستخدم الأبحاث الأساسية التي تجريها الشركة في محاولة لتحديد الشركات التي يبدو أن السوق أساء تسعيرها مؤقتاً بسبب الأصول ذات القيمة المقدّرة بطريقة غير فعالة، والأسهم ذات احتمالية التحول، والنمو السريع - الذي تم إغفاله - للأرباح، أو الريادة غير المعترف بها في السوق. وعادةً ما يمتلك الفريق، الذي يضم اختصاصيين فعليين في الاستثمارات الرأسمالية الصغيرة، ما بين 180 إلى 300 سهم، من بينها أسهم رأسمالية صغيرة برأسمال سوقي يبلغ أقل من مليار دولار، وذلك سعياً لتحقيق التنوع على مستوى آمن. ومن جهته، قال هينش: تمثل أسهم الاستثمارات الرأسمالية الصغيرة قطاعاً متقلباً بشكل خاص وهي مسعّرة بطريقة غير فعالة من سوق الأسهم الأمريكية. وأضاف: إلا أنّ هذه الديناميكيات أتاحت تاريخياً فرصاً للمدراء النشطين المنضبطين تمكّنهم من تحقيق عائدات جذابة طويلة الأجل للمستثمرين من خلال حافظات متنوعة لاستثمارات رأسمالية صغيرة مقدرة بأقل من قيمتها الفعلية. كما نعرب عن حماستنا لتوفير خبرتنا في هذا المجال للمستثمرين خارج الولايات المتحدة الأمريكية. تُقدم استراتيجية الاستثمارات الأمريكية الرأسمالية الصغيرة بواسطة صندوق فرعي للأدوات الإيرلندية لأموال تعهدات الاستثمار الجماعي في الأوراق المالية القابلة للتحويل (يو سي آي تي إس) من فيرست إيجل، مع ثلاثة أنواع من فئات الأسهم (التجزئة والاستشارية والمؤسسية) المقومة بثلاث عملات (الدولار الأمريكي واليورو والجنيه الإسترليني). إنّ صندوق أموال تعهدات الاستثمار الجماعي في الأوراق المالية القابلة للتحويل (يو سي آي تي إس) متاح حالياً للعرض العام والبيع في النمسا وبلجيكا وفرنسا وألمانيا وأيرلندا ولوكسمبورغ وهولندا والبرتغال وإسبانيا، وهو متاح أيضاً للمستثمرين المؤهلين في سويسرا والمملكة المتحدة. وتزمع فيرست إيجل تسجيل صندوق أموال تعهدات الاستثمار الجماعي في الأوراق المالية القابلة للتحويل (يو سي آي تي إس) لتوزيعه في بلدان أخرى في المستقبل القريب. وينضم هذا الصندوق الفرعي إلى منصة أموال تعهدات الاستثمار الجماعي في الأوراق المالية القابلة للتحويل (يو سي آي تي إس) المتنامية التابعة لشركة فيرست إيجل، والتي تأسست في مايو 2021 مع إطلاق صندوق فرعي يقدم إستراتيجية القيمة الدولية (في جميع أنحاء العالم باستثناء الولايات المتحدة الأمريكية). لمحة عن شركة فيرست إيجل إنفستمنتستعتبر فيرست إيجل إنفستمنتس المحدودة شركة مستقلة لإدارة الاستثمارات ومملوكة للقطاع الخاص، وتتخذ من نيويورك مقراً لها، وتصل قيمة الأصول تحت إدارتها إلى 101.6 مليار دولار أمريكي لغاية 30 يونيو 2020 (على أساس شكلي لتشمل الاستحواذ الأخير على نابيير بارك جلوبال كابيتال حيث يبلغ إجمالي قيمة أصول فيرست إيجل الخاضعة للإدارة حوالي 121.1 مليار دولار أمريكي اعتبارًا من التاريخ نفسه). وتركز الشركة، التي تحرص على توفير إدارة رشيدة لأصول عملائها، على الاستثمار النشط والأساسي والمستقل عن المعايير القياسية، مع تركيز قوي على الحماية من هبوط الأسعار. وساعدت فيرست إيجل على مدى تاريخها الطويل الذي يعود إلى عام 1864، عملاءها على تجنب العجز الدائم لرأس المال وكسب عائدات مغرية عبر دورات اقتصادية واسعة التنوع – وهو تقليد ترتكز عليه رسالتها حالياً. وتشمل القدرات الاستثمارية للشركة الأسهم، والدخل الثابت، والائتمانات البديلة، والاستراتيجيات المتعددة الأصول. ولمزيد من المعلومات حول فيرست إيجل، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.firsteagle.com. يمثل إجمالي الأصول الشكلية الخاضعة للإدارة مجموع الأصول المدارة من فيرست إيجل إنفستمنتس ونابيير بارك جلوبال كابيتال اعتباراً من 30 يونيو 2022. وتضم هذه الأصول 1.5 مليار دولار من رأس المال الملتزم به ورأس المال غير مدفوع الرسوم من فيرست إيجل ألترنتيف كريديت و0.9 مليار دولار من رأس المال الملتزم به ورأس المال غير مدفوع الرسوم من نابيير بارك، من بينها الأصول المدارة من ريجاتا لون مانجمنت المحدودة. هذه النتائج الشكلية هي لأغراض توضيحية فقط وليست نتائج لأداء فعلي. تعكس النتائج الشكلية اندماج الأعمال الذي لم يحدث بعد وقد تختلف جوهرياً عن نتائج الأداء الفعلي. معلومات هامة للمستثمرينيعد هذا المنشور تسويقياً ومواده ذات أهداف إعلامية فحسب ولا ينبغي اعتبارها توصية أو عرضاً لشراء أو بيع أي منتج أو خدمة قد تتعلق بها هذه المعلومات. قد لا تتوافر بعض المنتجات والخدمات لجميع المؤسسات أو الأفراد. لا يشكل هذا البيان أو يحتوي على عرض أو التماس أو توصية أو نصيحة استثمارية فيما يتعلق بشراء أي صندوق فرعي أو أي ورقة مالية واردة هنا. أنشئت الأداة الاستثمارية المشار إليها في هذه المادة كأداة لإدارة الأصول الجماعية الأيرلندية برأس مال متغير يمثل صندوق مظلة يتمتع بمسؤولية منفصلة بين الصناديق الفرعية بموجب قوانين أيرلندا (رقم التسجيل 445369) (المشار إليها بأداة إدارة الأصول الجماعية الأيرلندية). يجب على المستثمرين المحتملين الأخذ في الاعتبار أهداف الصندوق الفرعي ومخاطره ورسومه ونفقاته الضريبية والمعلومات ذات الصلة قبل الاستثمار. للمزيد من المعلومات حول أداة إدارة الأصول الجماعية الأيرلندية، يرجى الاطلاع على النشرة الخاصة بـالأداة والملحق الخاص بالصناديق الفرعية ووثائق المعلومات الرئيسة الخاصة بالمستثمر المعمول بها، وقراءتها بعناية قبل الاستثمار وقبل اتخاذ أي قرار استثماري نهائي. لا تعد هذه الوثيقة ملزمة تعاقدياً؛ ونحذركم من مغبة الاعتماد على هذا المنشور لوحده لاتخاذ أي قرار استثماري نهائي. وينطوي الاستثمار في الصندوق الفرعي على مخاطر عدة؛ فالخسارة الكبرى ممكنة. لا ضمانات تشير إلى إمكانية تحقيق الأهداف الاستثمارية للصندوق الفرعي. فيما يتعلق باستراتيجية الاستثمارات الأمريكية الرأسمالية الصغيرة، كانت الاستثمارات في الشركات الصغيرة ومتناهية الصغر على مر التاريخ أكثر تقلباً في الأسعار من الأوراق المالية للشركات الكبرى، ولا سيما على المدى القصير. وقد تكون المراكز في الشركات الصغيرة والمتناهية الصغر أكثر صعوبة أو تكلفة في التداول. من بين أسباب زيادة تقلب الأسعار قلة احتمالية نمو الشركات الصغيرة والمتناهية الصغر، وانخفاض مستوى سيولة هذه الأوراق المالية في الأسواق، وحساسية الشركات الصغيرة والمتناهية الصغر الزائدة إزاء للظروف الاقتصادية المتغيرة. وتشكّل استثمارات القيمة خطراً يتمثل في عدم الوصول مطلقاً إلى ما قد يُعتقد أنه قيم سوقية كاملة أو في تقلص قيمتها. تورد النشرة الخاصة بـأداة إدارة الأصول الجماعية الأيرلندية المزيد من المعلومات حول اعتبارات المخاطر هذه، بالإضافة إلى معلومات حول المخاطر الأخرى التي يتعرض لها الصندوق الفرعي، على غرار مخاطر السيولة والسوق واستراتيجية الاستثمار. إنّ النشرة الخاصة بـأداة إدارة الأصول الجماعية الأيرلندية متاحة على موقع فيرست إيجل والموقع الإلكتروني التالي: www.fundinfo.com. يمكن الاطلاع أيضاً على وثائق المعلومات الرئيسة الخاصة بالمستثمر على موقع فيرست إيجل الإلكتروني، وهي متاحة بإحدى اللغات الرسمية لكل دولة من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي والتي تم إخطار الصناديق الفرعية للتسويق فيها بموجب توجيه بأداة إدارة الأصول الجماعية الأيرلندية 2009/65/إي سي. ينبغي على المستثمرين المحتملين أيضاً استشارة مستشاريهم المتخصصين فيما يتعلق بمدى ملاءمة أي استثمار في ضوء ظروفهم الخاصة أو الجنسية أو الإقامة أو الإقامة المعمول بها. لقد حصلت أداة إدارة الأصول الجماعية الأيرلندية على ترخيص في أيرلندا باعتبارها مشاريع استثمار جماعي في الأوراق المالية القابلة للتحويل (يو سي آي تي إس) وفق قوانين المجموعات الأوروبية (تعهدات الاستثمار الجماعي في الأوراق المالية القابلة للتحويل) لعام 2011، بصيغتها المعدلة. إنّ أسهم أداة إدارة الأصول الجماعية الأيرلندية متاحة فقط لبعض الأفراد غير الأمريكيين في عمليات محددة خارج الولايات المتحدة، أو، في ظروف محدودة، ومن ناحية أخرى، في العمليات المعفاة من متطلبات التسجيل وفق قانون الأوراق المالية بالولايات المتحدة لعام 1933، بصيغته المعدلة، أو وفق القوانين الأمريكية الأخرى المعمول بها. إن أسهم أداة إدارة الأصول الجماعية الأيرلندية متاحة حالياً للعرض العام والبيع في النمسا وبلجيكا وفرنسا وألمانيا وأيرلندا ولوكسمبورغ وهولندا والبرتغال وإسبانيا، وللمستثمرين المؤهلين في سويسرا والمملكة المتحدة، في كل حالة وفق القانون المعمول به.تمثل الآراء الواردة هنا آراء فيرست إيجل ولا يُقصد بها أن تكون بمثابة توقعات أو ضمانات للنتائج المستقبلية لأي منتج أو خدمة. يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية من هذا البيان الصحفي على موقع (businesswire.com) عبر الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20220921005191/en/ إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

أهم الاخبار